مساحة إعلانية
مساحة إعلانية
أعراض فيروس نيباه.. تشابه كورونا وقد تصل إلى التهاب الدماغ
مساحة إعلانية

يكافح العالم حاليا للخروج من أزمة جائحة فيروس كورونا الذي خلف أكثر من 100 مليون مصاب وأكثر مليوني وفاة، إلا أن الحديث حاليا اتجه إلى فيروس نيباه الذي سبب هلعًا على وسائل التواصل الاجتماعي، باعتباره الوباء القادم، ولكن الحقيقة أنه ليس فيروسا جديدا، فما هي قصته وما أعراض فيروس نيباه؟

وقبل الحديث عن الأعراض، تجدر الإشارة إلى أن فيروس نيباه ظهر لأول مرة عام 1999، لكن مقالة جديدة لصحيفة الجارديان البريطانية، تناولت خطر الفيروس، هو ما نشر الهلع بعد نقل غير دقيق عنها بأنه الوباء القادم لاكتشاف حالات جديدة متزايدة، بينما تحدثت الصحيفة في الواقع عن غياب الأبحاث لإيجاد علاج لهذا الفيروس، ما يهدد بأنه قد يتنشر في المستقبل.

مساحة إعلانية

وتقول منظمة الصحة العالمية، إن مراجعتها في العام 2018 أكدت وجود حاجة ملحة لإجراء الأبحاث حول فيروس نيباه، باعتباره من الأمراض ذات الأولوية.

أعراض فيروس نيباه

أما عن أعراض فيروس نيباه فهي كما أوضحتها منظمة الصحة العالمية كالتالي:

مساحة إعلانية

في بداية الإصابة بالمرض قد لا تظهر أية أعراض، لكن من أعراض الأولية قد تشمل واحدا أو أكثر مما يلي:

الحمى

الصداع

آلام العضلات

القيء

سعال

التهاب الحلق

الدوار

ومن أعراض فيروس نيباه الشديدة والمتقدمة للإصابة به:

الخمول والنعاس

ارتباك في الوعي

علامات عصبية تشير إلى التهاب الدماغ الحاد

الالتهاب الرئوي غير النمطي مشاكل تنفسية حادة، وضيق التنفس

التهاب الدماغ والنوبات المرضية في الحالات الشديدة

قد يتطور الأمر إلى غيبوبة في غضون 24 إلى 48 ساعة

قد لا تظهر جميع هذه الأعراض مرة واحدة، وتبدأ الأعراض بالخفيفة ثم قد يتطور الأمر بعد ذلك إلى الأعراض الأكثر خطورة مثل الالتهاب التنفسي الحاد والضائقة التنفسية والتهاب الدماغ.

نسبة الوفيات بفيروس نيباه

تتراوح نسبة الوفيات بين المصابين بفيروس نيباه من 40 إلى 75% من المصابين، اعتمادا على قدرات المراقبة الوبائية والتدخلات السريرية والرعاية الطبية المتوفرة، وقد تختلف نسبة الوفيات بالتناسب مع معدل انتشار الفيروس.

وتعتقد منظمة الصحة العالمية، أن فترة حضانة فيروس نيباه منذ الإصابة بالعدوى حتى ظهور الأعراض، تتراوح من 4 إلى 14 يومًا، مشيرة إلى وجود بلاغات عن فترة حضانة تصل إلى 45 يومًا.

حقيقة ظهور المرض في الصين

من الأنباء التي تداولها رواد مواقع التواصل الاجتماعي، وحملت سخرية منهم هي ظهور إصابات وأعراض فيروس نيباه على مصابين بالصين، وأنها منبعه لكن في الحقيقة ظهور الفيروس في الهند وبنجلاديش، وسجلت الأخير 11 حالة تفش لفيروس نيباه في الفترة بين عامي 2001 و2011 أسفرت عن إصابة 196 شخصًا توفي منهم 150، وذلك وفقًا لـ”بي بي سي”.

لميس الحديدي عن فيروس نيباه: “تعبت من الخفافيش”
 

يكافح العالم حاليا للخروج من أزمة جائحة فيروس كورونا الذي خلف أكثر من 100 مليون مصاب وأكثر مليوني وفاة، إلا أن الحديث حاليا اتجه إلى فيروس نيباه الذي سبب هلعًا على وسائل التواصل الاجتماعي، باعتباره الوباء القادم، ولكن الحقيقة أنه ليس فيروسا جديدا، فما هي قصته وما أعراض فيروس نيباه؟

وقبل الحديث عن الأعراض، تجدر الإشارة إلى أن فيروس نيباه ظهر لأول مرة عام 1999، لكن مقالة جديدة لصحيفة الجارديان البريطانية، تناولت خطر الفيروس، هو ما نشر الهلع بعد نقل غير دقيق عنها بأنه الوباء القادم لاكتشاف حالات جديدة متزايدة، بينما تحدثت الصحيفة في الواقع عن غياب الأبحاث لإيجاد علاج لهذا الفيروس، ما يهدد بأنه قد يتنشر في المستقبل.

وتقول منظمة الصحة العالمية، إن مراجعتها في العام 2018 أكدت وجود حاجة ملحة لإجراء الأبحاث حول فيروس نيباه، باعتباره من الأمراض ذات الأولوية.

أعراض فيروس نيباه

أما عن أعراض فيروس نيباه فهي كما أوضحتها منظمة الصحة العالمية كالتالي:

في بداية الإصابة بالمرض قد لا تظهر أية أعراض، لكن من أعراض الأولية قد تشمل واحدا أو أكثر مما يلي:

الحمى

الصداع

آلام العضلات

القيء

سعال

التهاب الحلق

الدوار

ومن أعراض فيروس نيباه الشديدة والمتقدمة للإصابة به:

الخمول والنعاس

ارتباك في الوعي

علامات عصبية تشير إلى التهاب الدماغ الحاد

الالتهاب الرئوي غير النمطي مشاكل تنفسية حادة، وضيق التنفس

التهاب الدماغ والنوبات المرضية في الحالات الشديدة

قد يتطور الأمر إلى غيبوبة في غضون 24 إلى 48 ساعة

قد لا تظهر جميع هذه الأعراض مرة واحدة، وتبدأ الأعراض بالخفيفة ثم قد يتطور الأمر بعد ذلك إلى الأعراض الأكثر خطورة مثل الالتهاب التنفسي الحاد والضائقة التنفسية والتهاب الدماغ.

نسبة الوفيات بفيروس نيباه

تتراوح نسبة الوفيات بين المصابين بفيروس نيباه من 40 إلى 75% من المصابين، اعتمادا على قدرات المراقبة الوبائية والتدخلات السريرية والرعاية الطبية المتوفرة، وقد تختلف نسبة الوفيات بالتناسب مع معدل انتشار الفيروس.

وتعتقد منظمة الصحة العالمية، أن فترة حضانة فيروس نيباه منذ الإصابة بالعدوى حتى ظهور الأعراض، تتراوح من 4 إلى 14 يومًا، مشيرة إلى وجود بلاغات عن فترة حضانة تصل إلى 45 يومًا.

حقيقة ظهور المرض في الصين

من الأنباء التي تداولها رواد مواقع التواصل الاجتماعي، وحملت سخرية منهم هي ظهور إصابات وأعراض فيروس نيباه على مصابين بالصين، وأنها منبعه لكن في الحقيقة ظهور الفيروس في الهند وبنجلاديش، وسجلت الأخير 11 حالة تفش لفيروس نيباه في الفترة بين عامي 2001 و2011 أسفرت عن إصابة 196 شخصًا توفي منهم 150، وذلك وفقًا لـ”بي بي سي”.

لميس الحديدي عن فيروس نيباه: “تعبت من الخفافيش”
 

مساحة إعلانية
مساحة إعلانية

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فتح المحادثة
هل لديك سؤال؟

خيارات العرض

مساحة إعلانية