مساحة إعلانية
مساحة إعلانية
تفاصيل ظهور أطفال في حالة إغماء وعويل داخل دار أيتام الراضي بـ عين شمس (فيديو)
مساحة إعلانية

كشف عدلي شريف، رئيس مجلس إدارة دار الراضي للأيتام، التفاصيل الكاملة، للفيديوهات المنتشرة لأطفال الدار، الواقعة بمنطقة عين شمس، والتي تظهر حالة كبيرة من الفوضى.

وانتشر منذ قليل، فيديوهات لأطفال الدار ظهروا فيها في حالة من العويل والصراخ الشديد، والبعض منهم ظهر في حالة إغماء، برفقة عدد من موظفي الدار، مما أثار موجة كبيرة من الغضب والاستياء.

مساحة إعلانية

وقال رئيس مجلس إدارة دار الراضي للأيتام، في تصريحات خاصة لـ”القاهرة 24″، إن وزارة التضامن الاجتماعي، أرسلت في صباح اليوم لجنة لتقوم بنقل أولاد الدار إلى دار أخرى استنادًا على قرار إداري صدر في 17 يناير الماضي، وتقدم بالطعن عليه في 27 من الشهر نفسه، مما ترتب عليه وقف تنفيذ القرار رقم 26 لسنة 2021 الصادر تجاه الدار، مردفًا: “وزارة التضامن الاجتماعي أرسلت لجنة بقرار إداري صادر من وكيل الوزارة بنقل الأولاد إلى دار أخرى أصحابها نفسهم قالولي حرام تجيب الأولاد عندنا، في 17 يناير الماضي، والأولاد رفضوا الذهاب معهم”.

مساحة إعلانية

وأضاف عدلي: “فوجئنا اليوم بـ3 رجال لديهم القرار نفسه الصادر في 17 يناير، وأبلغتهم بأنني أقمت طعنًا على القرار، ورجل منهم قالي هاخدهم بأتوبيس لنقلهم.. البنات بدأت في الصريخ والبكاء ونزلوا في الشارع ليهربوا وأنا لحقتهم”.

وتابع: “كانوا هيودوا الأولاد دور تانية حكومية، ونحن دار قطاع خاص مرخصة من قبل وزارة التضامن الاجتماعي.. خايف البنات تهرب”.

واتهم رئيس مجلس إدارة دار الراضي للأيتام، الدكتور محمود المتيني، رئيس جامعة عين شمس، بمحاربة جمعيته منذ 5 أعوام، ووقوفه وراء ذلك القرار، قائلًا: “الدكتور محمود المتينى، رئيس جامعة عين شمس، يحارب في كل الجمعيات الموجودة بمنطقة الوايلي، من ضمنهم جمعيتي وجمعيات أخرى، دار الأيتام يقع أعلى مسجد به ضريح والدي، ويحارب منذ 5 سنوات”.

وأردف: “عايز ينقل الأولاد مانعرفش ليه، هل سيقوم بهدم المسجد والضريح، كما فعل قبل ذلك بمسجد مجاور لنا، هل يريد هدم الدار.. الله أعلم”.

 

“التضامن” تحقق في اتهامات لطباخ بدار أيتام بمصر القديمة باغتصاب طلفة.. والمدير: “محصلش”

كشف عدلي شريف، رئيس مجلس إدارة دار الراضي للأيتام، التفاصيل الكاملة، للفيديوهات المنتشرة لأطفال الدار، الواقعة بمنطقة عين شمس، والتي تظهر حالة كبيرة من الفوضى.

وانتشر منذ قليل، فيديوهات لأطفال الدار ظهروا فيها في حالة من العويل والصراخ الشديد، والبعض منهم ظهر في حالة إغماء، برفقة عدد من موظفي الدار، مما أثار موجة كبيرة من الغضب والاستياء.

وقال رئيس مجلس إدارة دار الراضي للأيتام، في تصريحات خاصة لـ”القاهرة 24″، إن وزارة التضامن الاجتماعي، أرسلت في صباح اليوم لجنة لتقوم بنقل أولاد الدار إلى دار أخرى استنادًا على قرار إداري صدر في 17 يناير الماضي، وتقدم بالطعن عليه في 27 من الشهر نفسه، مما ترتب عليه وقف تنفيذ القرار رقم 26 لسنة 2021 الصادر تجاه الدار، مردفًا: “وزارة التضامن الاجتماعي أرسلت لجنة بقرار إداري صادر من وكيل الوزارة بنقل الأولاد إلى دار أخرى أصحابها نفسهم قالولي حرام تجيب الأولاد عندنا، في 17 يناير الماضي، والأولاد رفضوا الذهاب معهم”.

وأضاف عدلي: “فوجئنا اليوم بـ3 رجال لديهم القرار نفسه الصادر في 17 يناير، وأبلغتهم بأنني أقمت طعنًا على القرار، ورجل منهم قالي هاخدهم بأتوبيس لنقلهم.. البنات بدأت في الصريخ والبكاء ونزلوا في الشارع ليهربوا وأنا لحقتهم”.

وتابع: “كانوا هيودوا الأولاد دور تانية حكومية، ونحن دار قطاع خاص مرخصة من قبل وزارة التضامن الاجتماعي.. خايف البنات تهرب”.

واتهم رئيس مجلس إدارة دار الراضي للأيتام، الدكتور محمود المتيني، رئيس جامعة عين شمس، بمحاربة جمعيته منذ 5 أعوام، ووقوفه وراء ذلك القرار، قائلًا: “الدكتور محمود المتينى، رئيس جامعة عين شمس، يحارب في كل الجمعيات الموجودة بمنطقة الوايلي، من ضمنهم جمعيتي وجمعيات أخرى، دار الأيتام يقع أعلى مسجد به ضريح والدي، ويحارب منذ 5 سنوات”.

وأردف: “عايز ينقل الأولاد مانعرفش ليه، هل سيقوم بهدم المسجد والضريح، كما فعل قبل ذلك بمسجد مجاور لنا، هل يريد هدم الدار.. الله أعلم”.

 

“التضامن” تحقق في اتهامات لطباخ بدار أيتام بمصر القديمة باغتصاب طلفة.. والمدير: “محصلش”

مساحة إعلانية
مساحة إعلانية

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فتح المحادثة
هل لديك سؤال؟

خيارات العرض

مساحة إعلانية