مساحة إعلانية
مساحة إعلانية
مساحة إعلانية

– رِجل الميت أحد عوامل الأمان حال وفاة أو إغماء قائد القطار

– في حالات الأعطال نتواصل مع غرفة التحكم المركزي 

مساحة إعلانية

– نعمل 8 ساعات يوميًّا وفقًا لجدول التشغيل الخاص بالقطارات

– أبرز المشاكل مع الجمهور مسك الأبواب وتعطيل الحركة 

مساحة إعلانية

كل دقيقة تمر داخل الهيئة القومية للأنفاق هي بمثابة خطوة نحو التطوير والإصلاح، والتي كانت ثمرتها افتتاح المرحلة الرابعة من الخط الثالث لمترو الأنفاق، وداخل هذه المرحلة كانت جولتنا للتعرف عن قرب على حياة قائد قطار مترو الأنفاق من داخل كابينة القيادة وللكشف عن تكنولوجيا الجر الحديثة وفك طلاسم التشغيل داخل قطارات مترو الأنفاق والتعرف على كواليس رحلة القطار من داخل “كابينة” القيادة والتي لا يسمح إلا لقائد القطار الركوب فيها.. ومن هنا انطلقت صافرة القطار للإعلان عن بداية الرحلة.

– بداية يوم التشغيل داخل ورش القطارات 

يقول أيمن راغب قائد قطار بالخط الثالث لمترو الأنفاق، إن مهام عمله تبدأ منذ تعيينه من قبل ملاحظ التشغيل على إحدى القطارات وفقًا لجدول العمل الخاص به والتي تختلف طبقا للدرجة الوظيفية والتى منها يحدد موعد تسلم أدوات قيادة القطار حتى موعد تسليمها إلى ملاحظ القطارات بمحطة العتبة بالخط الثالث لمترو الأنفاق، وأضاف: “ويبدأ عملي من ورشة العباسية بعد حضوري قبل موعد الاستلام بنصف ساعة واستلام أدوات القيادة من محطة العتبة ثم أتوجه إلى محطة العباسية للدخول إلى مسار الورشة للمرور على القطار والتأكد من كافة استعداد القطارات وعوامل الأمان ومن ثم التوجه إلى كابينة القيادة وتشغيل القطار وفتح الأبواب للحظات لتهوية القطار وتغيير الهواء وذلك بالتزامن مع إبلاغ غرفة التحكم بورشة العباسية بجاهزية القطار لمغادرة الورشة”.

وتابع: “من الممكن أن تصل عدد ساعات العمل إلى 8 ساعات بما يعادل 8 رحلات بداية من محطة العتبة التبادلية بين الخطين الثاني والثالث حتى محطة عدلي منصور من خلال 12 قطار يتم تشغيلهم يوميا على مدار ساعات التشغيل اليومية من خلال تشغيل متوسط 331 رحلة / يوميًّا وذلك وفقًا لكثافة النقل في الأيام العادية وأيام العطلات وكذلك أيام الأعياد والمناسبات”.

– مشكلات تعامل الركاب مع وسائل الأمان

وفيما يتعلق بالسلوك الخاطئ فى التعامل مع قطارات مترو الأنفاق، أكد راغب خلال حديثه لـ”القاهرة 24″ أن الخط الثالث لمترو الأنفاق لا يشهد الكثير من المشكلات التى تصدر من بعض الركاب والتى لا تتعدى 2% على عكس قطارات الخط الأول “المرج – حلوان” والخط الثاني “شبرا الخيمة – المنيب” والتي تتلخص فى مسك الأبواب وإعاقة حركة القطار إلى جانب استخدام عوامل الأمان بشكل خاطئ والتي تتمثل في التحدث مع قائد القطار بدون داع.

– أبرزها رجل الميت وجهاز الـATC.. عوامل أجهزة الأمان داخل القطارات

حدثنا عن عوامل الأمان داخل القطار؟..  يحتوي القطار على العديد من وسائل الأمان والتي تتلخص فى جهاز التحكم الآلى ATC والذي بدوره يقوم بنقل تعلميات المسير من الملفات الأرضية المرتبطة بالإشارات إلى قائد القطار وكذلك التحكم فى سرعة القطار المقررة وفقا لتعليمات هندسة السكة وفى حالة وجود مشغولية على السكة أو تعطل أحد القطارات أمامى يقوم الجهاز بعمل رباط سريع وإيقاف حركة القطار كليا ومن ثم أعمل على التواصل مع غرفة التحكم المركزي CCP لتوضيح الأمر وحجزي على إحدى المحطات التالية.

ويتابع راغب حديثه عن عوامل الأمان والتى تتضمن “رجل الميت” وهو عبارة عن جهاز يعمل على تنبيه قائد القطار كل 30 ثانية وفى حالة عدم استجابة قائد القطار للتنبيه من خلال الضغط على الزر المخصص لها تقوم آلة التنبيه بتفعيل دائرة الأمان داخل القطار ومن ثم إيقاف الحركة كليا من خلال رباط السريع ويبرز دور آلة التنبيه فى حالات الإغماء أو وفاة قائد القطار أثناء مسير القطار، مضيفا حديثه عن عوامل الأمان بين الراكب وقائد القطار تتمثل فى وجود بلف للطوارئ لإيقاف القطار فى حالات الخطر إلى جانب إمكانية التحدث مع قائد القطار ويد السحب لفك الأبواب.

– أعطال قطارات الخط الثالث لمترو الأنفاق

ماذا عن الأعطال؟.. أجاب أيمن راغب قائد القطار قائلا: العوارض أو الأعطال المتكررة غير متواجدة فى الخط الثالث خاصة وأن خط يحتوى على العديد من أدوات التكنولوجيا الحديثة إلى جانب القيادة الذاتية داخل القطارات، مؤكدا أن الأعطال تختلف من خط لآخر والتى تتمثل فى الخط الأول والثانى نظرا لمرور أعوام كثيرة على إنشائهما.

– أنظمة قيادة قطارات مترو الأنفاق 

يوضح راغب كيفية استخدام أدوات القيادة من خلال لوحة المفاتيح داخل الكابينة والتى تتمثل في نظام ETO وهو يعنى نظام القيادة يدويا أو الأتوماتيك إلى جانب يد العاكس لتوجيه القطار إلى الأمام والخلف واليد الأساسية لتحريك القطار أو إيقافه من خلال عدد من الاتجاهات وزر غلق وفتح الأبواب إلى جانب أدوات التحكم فى الإضاءة والتكييف داخل عربات الركاب وصولا إلى أجهزة الاتصال اللاسلكية للتحدث مع غرفة التحكم المركزي CCP فى حالات الطوارئ والأعطال.

مصدر بـ”السكة الحديد”: تخفيض أسعار تذاكر القطارات الروسية على الوجه البحري (خاص)

 

– رِجل الميت أحد عوامل الأمان حال وفاة أو إغماء قائد القطار

– في حالات الأعطال نتواصل مع غرفة التحكم المركزي 

– نعمل 8 ساعات يوميًّا وفقًا لجدول التشغيل الخاص بالقطارات

– أبرز المشاكل مع الجمهور مسك الأبواب وتعطيل الحركة 

كل دقيقة تمر داخل الهيئة القومية للأنفاق هي بمثابة خطوة نحو التطوير والإصلاح، والتي كانت ثمرتها افتتاح المرحلة الرابعة من الخط الثالث لمترو الأنفاق، وداخل هذه المرحلة كانت جولتنا للتعرف عن قرب على حياة قائد قطار مترو الأنفاق من داخل كابينة القيادة وللكشف عن تكنولوجيا الجر الحديثة وفك طلاسم التشغيل داخل قطارات مترو الأنفاق والتعرف على كواليس رحلة القطار من داخل “كابينة” القيادة والتي لا يسمح إلا لقائد القطار الركوب فيها.. ومن هنا انطلقت صافرة القطار للإعلان عن بداية الرحلة.

– بداية يوم التشغيل داخل ورش القطارات 

يقول أيمن راغب قائد قطار بالخط الثالث لمترو الأنفاق، إن مهام عمله تبدأ منذ تعيينه من قبل ملاحظ التشغيل على إحدى القطارات وفقًا لجدول العمل الخاص به والتي تختلف طبقا للدرجة الوظيفية والتى منها يحدد موعد تسلم أدوات قيادة القطار حتى موعد تسليمها إلى ملاحظ القطارات بمحطة العتبة بالخط الثالث لمترو الأنفاق، وأضاف: “ويبدأ عملي من ورشة العباسية بعد حضوري قبل موعد الاستلام بنصف ساعة واستلام أدوات القيادة من محطة العتبة ثم أتوجه إلى محطة العباسية للدخول إلى مسار الورشة للمرور على القطار والتأكد من كافة استعداد القطارات وعوامل الأمان ومن ثم التوجه إلى كابينة القيادة وتشغيل القطار وفتح الأبواب للحظات لتهوية القطار وتغيير الهواء وذلك بالتزامن مع إبلاغ غرفة التحكم بورشة العباسية بجاهزية القطار لمغادرة الورشة”.

وتابع: “من الممكن أن تصل عدد ساعات العمل إلى 8 ساعات بما يعادل 8 رحلات بداية من محطة العتبة التبادلية بين الخطين الثاني والثالث حتى محطة عدلي منصور من خلال 12 قطار يتم تشغيلهم يوميا على مدار ساعات التشغيل اليومية من خلال تشغيل متوسط 331 رحلة / يوميًّا وذلك وفقًا لكثافة النقل في الأيام العادية وأيام العطلات وكذلك أيام الأعياد والمناسبات”.

– مشكلات تعامل الركاب مع وسائل الأمان

وفيما يتعلق بالسلوك الخاطئ فى التعامل مع قطارات مترو الأنفاق، أكد راغب خلال حديثه لـ”القاهرة 24″ أن الخط الثالث لمترو الأنفاق لا يشهد الكثير من المشكلات التى تصدر من بعض الركاب والتى لا تتعدى 2% على عكس قطارات الخط الأول “المرج – حلوان” والخط الثاني “شبرا الخيمة – المنيب” والتي تتلخص فى مسك الأبواب وإعاقة حركة القطار إلى جانب استخدام عوامل الأمان بشكل خاطئ والتي تتمثل في التحدث مع قائد القطار بدون داع.

– أبرزها رجل الميت وجهاز الـATC.. عوامل أجهزة الأمان داخل القطارات

حدثنا عن عوامل الأمان داخل القطار؟..  يحتوي القطار على العديد من وسائل الأمان والتي تتلخص فى جهاز التحكم الآلى ATC والذي بدوره يقوم بنقل تعلميات المسير من الملفات الأرضية المرتبطة بالإشارات إلى قائد القطار وكذلك التحكم فى سرعة القطار المقررة وفقا لتعليمات هندسة السكة وفى حالة وجود مشغولية على السكة أو تعطل أحد القطارات أمامى يقوم الجهاز بعمل رباط سريع وإيقاف حركة القطار كليا ومن ثم أعمل على التواصل مع غرفة التحكم المركزي CCP لتوضيح الأمر وحجزي على إحدى المحطات التالية.

ويتابع راغب حديثه عن عوامل الأمان والتى تتضمن “رجل الميت” وهو عبارة عن جهاز يعمل على تنبيه قائد القطار كل 30 ثانية وفى حالة عدم استجابة قائد القطار للتنبيه من خلال الضغط على الزر المخصص لها تقوم آلة التنبيه بتفعيل دائرة الأمان داخل القطار ومن ثم إيقاف الحركة كليا من خلال رباط السريع ويبرز دور آلة التنبيه فى حالات الإغماء أو وفاة قائد القطار أثناء مسير القطار، مضيفا حديثه عن عوامل الأمان بين الراكب وقائد القطار تتمثل فى وجود بلف للطوارئ لإيقاف القطار فى حالات الخطر إلى جانب إمكانية التحدث مع قائد القطار ويد السحب لفك الأبواب.

– أعطال قطارات الخط الثالث لمترو الأنفاق

ماذا عن الأعطال؟.. أجاب أيمن راغب قائد القطار قائلا: العوارض أو الأعطال المتكررة غير متواجدة فى الخط الثالث خاصة وأن خط يحتوى على العديد من أدوات التكنولوجيا الحديثة إلى جانب القيادة الذاتية داخل القطارات، مؤكدا أن الأعطال تختلف من خط لآخر والتى تتمثل فى الخط الأول والثانى نظرا لمرور أعوام كثيرة على إنشائهما.

– أنظمة قيادة قطارات مترو الأنفاق 

يوضح راغب كيفية استخدام أدوات القيادة من خلال لوحة المفاتيح داخل الكابينة والتى تتمثل في نظام ETO وهو يعنى نظام القيادة يدويا أو الأتوماتيك إلى جانب يد العاكس لتوجيه القطار إلى الأمام والخلف واليد الأساسية لتحريك القطار أو إيقافه من خلال عدد من الاتجاهات وزر غلق وفتح الأبواب إلى جانب أدوات التحكم فى الإضاءة والتكييف داخل عربات الركاب وصولا إلى أجهزة الاتصال اللاسلكية للتحدث مع غرفة التحكم المركزي CCP فى حالات الطوارئ والأعطال.

مصدر بـ”السكة الحديد”: تخفيض أسعار تذاكر القطارات الروسية على الوجه البحري (خاص)

 

مساحة إعلانية
مساحة إعلانية

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فتح المحادثة
هل لديك سؤال؟

خيارات العرض

مساحة إعلانية